أسئلة شائعة

ما الفرق بين خزائن والأرشيفات الأخرى؟

تعد خزائن أرشيفاً مجتمعياً، بحيث أن الأفراد هم من يصنعون الأرشيف، حيث يستطيع كل شخص المساهمة من خلال ايداع أي قصاصة ورقة يريدها، سواء كانت قديمة أم حديثة، كما تقوم خزائن بتدوين قصص الأشخاص الذين وضعوا أرشيفاتهم، بحيث تحفظ الملفات باسمهم وتشير إلى أسمائهم في أي استخدام لهذه المواد.

ما هي طبيعة المواد التي نجمعها؟

تهتم خزائن بجمع مواد الأفيمرا، أي المواد قصيرة المدى التي أعدت لأغراض محددة مثل: اعلانات تجارية، فنية، سياسية، منشورات، مطويات، بطاقات عمل، ملصقات، دعوات، شهادات، أوراق شخصية، صور عائلية، أو أي مادة قصيرة المادة.

كما تهم خزائن أن تجمع المواد الصادرة باللغة العربية أو كل ما يتعلق بالحضارة العربية بغض النظر عن اللغة.

لماذا نجمع مواد الأفيمرا تحديداً

تهتم الأرشيفات عادة بالكتب، المجلات، الصحف، ولا تهتم كثيراً بالمنشورات اليومية، ترى خزائن أهمية في جمعها لكونها:

  •  مادة أساسية في فهم التاريخ المحلي والاجتماعي -
  •  ذاكرة للمجتمع وتفاصيل حياته اليومية -
  • تحوي معلومات صادقة وحقيقية حول حدث معين في لحظة تاريخية ما -
  •  تمكننا من فهم التجربةالاجتماعية والتبدلات التي طرأت -

تم نشر أي مواد أو منشورات بدون إذن أو معرفة المؤسسة التي أمثلها ؟

تصل إلى خزائن مواد من عشرات المتطوعين في عدة دول عربية، يعمل قسم ادارة المحتوى في القدس على فرز المواد، تصنيفها، وعرض الاشكالي منها على الفريق القانوني، وعليه قد يتم رفع مواد سهواً، يمكنك ارسال رسالة على البريد التالي:

وابلاغ فريق العمل وسيتم دراسة الطلب وحذف المادة في مدى أقصاها 72 ساعة من تاريخ وصول الطلب.

هل يمكنني اضافة مواد للموقع أو افتتاح خزانة باسمي؟

يمكن لأي شخص أينما كان افتتاح خزانة باسمه، ما عليك إلا وضع المواد التي ترغب في حفظها في مغلفات، بغض النظر عن مضمونها، واخبارنا عن مكان تواجدك. لخزائن عدة أماكن تجميع في كل من عمان، بيروت، الدوحة، والجزائر. تقوم خزائن بالتواصل مع صاحب المجموعة لاستلامها وتوقيع اتفاقية تفويض باستخدامها ومن ثم يتم نقلها إلى القدس.

كيف يتم التعامل مع المواد حين تصل القدس؟

يقوم الفريق التقني بفرز المواد، حيث ترسل كل نسخة ثانية إلى أرشيف آخر ليتم حفظها هناك كنسخة اضافية، ثم يتم المسح الضوئي لكافة المواد ليتم حفظها رقميّاً، ثم يقوم الفريق التقني بحفظ المادة الورقية بملفات مضادة للأكسدة كيف لا تتلف مع مضي الزمن. يتم تحويل الملفات لقسم المحتوى والذي بدوره يدرس المواد وفق سياسة النشر، وما يمكن نشره يتم رفعه للموقع الإلكتروني بعد ادخال بيانته، وما لا يمكن رفعه، يودع في المخزن إلى حين ازالة أسباب عدم نشره.

أليست المواد معرضة للخطر؟

كل مادة أرشيفية معرضة للخطر، وعليه فكل مادة يمكننا الحصول منها على نسختين ورقيتين نقوم بحفظ نسخة ورقية في القدس، والثانية في منطقة أخرى من العالم العربي، اضافة لنسخة رقمية نحفظها في عدة أماكن كي تظل هناك مواد في متناول اليد.

كم عدد الملفات الورقية التي يحويها أرشيف خزائن؟

استطاع أرشيف خزائن أن يجمع حتى الآن أكثر من 60 ألف مادة معظمها: منشورات يومية، إعلانات، مطويات، ملصقات، بطاقات عمل، بطاقات بريدية، دعوات أعراس، إعلانات تجارية، فنية، سياسية.

ما هي الخطوات المقبلة؟

نسعى في خزائن أن نقوم بتطوير موقعنا ليحوى في السنوات القادمة أكثر من 10 آلاف ملف، اضافة لتطوير فريق البحث وقسم الارشاد والتربية في مسعى لتعزيز الثقافة الأرشيفية لدى الأجيال الصغيرة.